تراجع انتاج اللحوم البيضاء و المخزون من الحليب المعلب

تراجع انتاج اللحوم البيضاء في تونس، خلال سنة 2022 بنسبة 3،4 بالمائة والبيض بنسبة 0،3 بالمائة مقارنة بسنة 2021. كما سجل المخزون من الحليب المعلب هبوطا بنسبة 78 بالمائة خلال الأشهر 11 الأولى من 2022 مقارنة بالفترة ذاتها من 2021.
وتأتي هذه البيانات، التي نشرها المرصد الوطني للفلاحة، مؤخرا، على شكل لوحة قيادة لتعكس تسجيل منظومتي اللحوم البيضاء والحليب تراجعا قبل زهاء شهرين على حلول شهر رمضان، الذي يشهد نموا في الطلب على هذه المواد الاستهلاكية.
وأنتجت تونس خلال ديسمبر 2022 زهاء 8،7 الف طن من اللحوم الحمراء. وتوزع انتاج هذه اللحوم على 4،6 الف طن من لحوم الخرفان و3،9 الف طن من لحوم الأبقار في حين تراجع انتاج اللحوم البيضاء الى 134،8 ألف طن سنة 2022 مقابل 139،6 الف طن سنة 2021.
وتراجع انتاج البيض الموجه للاستهلاك، بدوره من زهاء مليار و747 مليون بيضة سنة 2021 الى قرابة مليار و 743 مليون بيضة سنة 2022 مشكلا انخفاضا طفيفا.
ويتجلي تقلص اداء منظومة الالبان سنة 2022 من خلال تراجع الكميّات المجمعة بنسبة 5 بالمائة الى 746 مليون لتر والكميات، التّي وصلت الى مركزيات تجميع الحليب، بنسبة 8 بالمائة الى 597 مليون لتر في حين تراجع التحويل بنسبة 10 بالمائة ليسجل هبوطا إلى مستوى 511 مليون لتر.
وشهدت تونس نتيجة لذلك تراجعا في مخزونها الاستراتيجي من الحليب من 32،1 مليون لتر سنة 2021 الى 7،2 مليون لتر خلال سنة 2022 وهو ما أثر على نسق التوزيع وتوفر هذه المادة للمستهلكين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى