المتفرقاتالثقافة

السينما التونسية تحصد ثلاث جوائز في اختتام الدورة الثامنة لمهرجان بانوراما الفيلم القصير الدولي

توّجت السينما التونسية بثلاث جوائز في اختتام الدورة الثامنة لمهرجان بانوراما الفيلم القصير الدولي (7 – 11 فيفري 2023) بمدينة الثقافة الشاذلي القليبي.
وفاز بجائزة أفضل فيلم روائي قصير، شريط “سيكتريس” للمخرجة التونسية إنصاف عرافة، وذلك مناصفة مع الفيلم اللبناني “عن بعد” للمخرجة رشال عون.
وفي ما يتعلق بجائزة أفضل فيلم وثائقي قصير، فإنها كانت من نصيب المخرج التونسي هيثم سكوحي عن عمله “Tunis syndrome”. وفاز فيلم “Spirit doll” للمخرج “Charles Badenhorst” من جنوب إفريقيا بجائزة أفضل فيلم تحريك.
وأسندت لجنة تحكيم المسابقة جائزة أفضل فيلم مدارس مناصفة بين شريط “زينة N111″ للمخرج وجدي بن رخيّص من تونس وشريط Le jour ou j’ai” grandi” للمخرج الفرنسي “Aloys Prunet”.
وتمّ تتويج الأفلام الفائزة في المسابقة من ضمن 52 فيلما قصيرا من 23 بلدا هي تونس والجزائر والمغرب ومصر وفلسطين وسوريا ولبنان والسينغال وتركيا وفرنسا وروسيا وإيطاليا واسبانيا وكندا والهند وبولونيا وسنغافورة وكازاخستان وإيران والمملكة المتحدة وليتوانيا وجنوب افريقيا وجورجيا.
واحتكمت الأفلام المشاركة إلى لجنة متألفة من المخرج منير بعزيز والممثلة عزيزة بولبيار والمنتج والمخرج أنيس عبسي والمخرجة المغربية جميلة البرجي والتونسية نورة نفزي وهي مختصة في المونتاج.
ونوّهت لجنة التحكيم في تقريرها الختامي بجودة بعض الأفلام المعروضة في هذه الدورة ما جعل مداولاتها بشأن اختيار الأفلام الفائزة صعبا نسبيا لتقارب الأعمال من حيث الجودة وطرافة المواضيع، لكنها أوصت في المقابل بمزيد الاعتناء باختيار الأفلام الوثائقية المشاركة.
وتابع الحاضرون خلال حفل الاختتام أربعة أشرطة قصيرة من لبنان ومصر وجنوب إفريقيا، إلى جانب الفيلم التونسي “الدغباجي” لوجدي موسى.
وجدير بالتذكير أن مهرجان بانوراما للفيلم القصير الدولي تأسس سنة 2016. وهو تظاهرة ثقافية غير ربحية تنتظم برعاية جمعية أولياء وأصدقاء المعوقين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى