الوطنيةالاخبار

مخرجات لقاء رئيس الحكومة أحمد الحشاني بنظيره الفرنسي

التقى رئيس الحكومة التونسية، أحمد الحشاني، ظهر اليوم الخميس، في مقر رئاسة الحكومة الفرنسية، بنظيره غابريال أتال، في إطار زيارة عمل يقوم بها بدعوة من الحكومة الفرنسية، والتي تمتد من 28 فيفري الحالي حتى غرة مارس المقبل.

وفي هذا السياق، أكد رئيس الحكومة التونسية على عمق العلاقات بين تونس وفرنسا، والروابط الوثيقة التي تجمع بين البلدين في عدة مجالات، مؤكداً على جهود تونس المستمرة في تعزيز وتنويع هذه العلاقات، خاصة في ظل التحديات العالمية الراهنة والضغوطات التي تتعرض لها.

وأضاف الحشاني أن هذه العلاقات القوية تقوم على أسس راسخة وثابتة لا يمكن لأي طرف أن يؤثر فيها، وأن الجهود مستمرة من البلدين لمزيد من تطويرها.

من جانبه، أشار رئيس الوزراء الفرنسي غابريال أتال إلى أهمية هذه الزيارة في إبراز عمق وصلابة العلاقات الثنائية بين البلدين، مؤكداً على ضرورة دعم هذه العلاقات ودفعها إلى الأمام لمواجهة التحديات الجيوسياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية، بالإضافة إلى التحديات المتعلقة بالهجرة.

وأشار أتال إلى أن العلاقات الاقتصادية بين البلدين لها أهمية كبيرة، مشيراً إلى وجود العديد من الشركات والمؤسسات الفرنسية في تونس، ودعم تونس للقطاع الزراعي الفرنسي، خاصة في مجال الحبوب.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى