الوطنيةالاخبارالكرامة أف أم

رمضان بن عمر : الدولة تخلت عن مهامها وخيرت المعالجة الأمنية للأزمة أفارقة جنوب الصحراء

اكد الناطق الرسمي باسم المنتدى الاقتصادي والاجتماعي رمضان بن عمر ان  ولاية صفاقس تعيش مرحلة صعبة  قائلا ” مواقع التواصل الاجتماعي تحولت إلى منصة لنشر الكراهية والمعلومات المغلوطة والدولة تتحمل المسؤولية
 واما  عن نقل مئات المهاجرين الأفارقة من دول إفريقيا جنوب الصحراء عبر الحافلات إلى معبر رأس جدير كشف  أنهم موجودين حاليا بالمنطقة العسكرية التي يمنع الولوج إليها

وقال بن عمر ، إلى أنه تم إعلام المفوضية السامية لحقوق الإنسان وشوؤن اللاجئين والصليب الأحمر عن وضعية أفارقة جنوب الصحراء داعيا الدولة التونسية ووزارة الدفاع الوطني إلى فسح المجال للهلال الأحمر التونسي لتقديم الإمدادت الإنسانية اللازمة.

واعتبر أن الوضع سيؤدي إلى أزمة دبلومسية مع الجارة ليبيا وفق تقديره، مشيرا إلى أن “الدولة تخلت عن مهامها وخيرت المعالجة الأمنية للأزمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى