الوطنيةالاخبار

رئيس الجمهورية : هتك الأعراض والتهديد بالقتل لا علاقة لها بحرية التعبير

تناول لقاء جمع امس رئيس الجمهورية قيس سعيد، بوزير تكنولوجيات الاتصال نزار بن ناجي  دور الوكالة الفنية للسلامة المعلوماتية والوكالة الفنية للاتصالات في ظل توظيف شبكات التواصل الاجتماعي لنشر أخبار زائفة وبث الإشاعات وهتك الأعراض و اكد قيس سعيد أن هذه المنصات لم تعد شبكات تواصل اجتماعي بل تحوّلت إلى أدوات تلجأ إليها دوائر معروفة في الداخل والخارج لضرب الأمن القومي لتونس مشيرا إلى أن هتك الأعراض والتهديد بالقتل والتوعّد بالانتقام لا علاقة لها بحرية التعبير بل هي أفعال يجرمها القانون. و اشار رئيس الجمهورية أن هذه الممارسات لن تثني الشعب التونسي على المضي قدما إلى الأمام كما لن يقدر أحد على إرباكه كما يتوهّم أصحاب هذه المنصات، التّي توصف بأنها اجتماعية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى