الوطنيةالاخبار

بشرى سارة للتونسيين بخصوص مادة الحليب

بعد فترة النقص الفادح في  انتاج  مادة الحليب التي شهد القطاع ذروتها خلال شهري نوفمبر وديسمبر  الماضي و ما اثاره من مخاوف لدى المواطنين ,أكد عضو المجلس المركزي للإتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري بيرم حمادة  عودة تزويد السوق للنسق العادي لمادة الحليب مع العودة التدريجية للانتاج  لهذه المادة.

و تأتي تاكيدات حمادة  اليوم الثلاثاء 16 جانفي 2024، بعدما صرح به اليوم  إن الحليب سيكون متوفرا بالقدر الكافي وبكميات تفوق الاستهلاك اليومي مع رجوع الانتاج إلى نسقه الطبييعي ليبلغ ذروته ابتداء من فيفري وخلال فصل الربيع.

وارتفع الإنتاج اليومي مؤخرا إلى 1.5 مليون لتر يوميا بعد أن كان في حدود 1.1 و1.2 مليون لتر يوميا أي بزيادة تقدر بحوالي 300 ألف لتر يوميا، ومن المتوقّع أن يبلغ الانتاج في اوج الذروة بين 1.8 و2 مليون لتر يوميا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى