الوطنيةالاخبار

المنسق العام لائتلاف صمود : الدولة بإستبدالها 14 جانفي ب17 ديسمبر طمست التاريخ ؟!!

السلطة أرادت من خلال إلغاء موعد الاحتفال بعيد الثورة واستبداله بيوم 17 ديسمبر طمس هذا التاريخ ورمزيته.

قال حسام الحامي المنسق العام لائتلاف صمود خلال مسيرة نظمتها تنسيقية القوى الديمقراطية ومنتدى القوى الديمقراطية أمام المسرح البلدي اليوم الأحد للاحتفال بذكرى 14 جانفي إن السلطة أرادت من خلال إلغاء موعد الاحتفال بعيد الثورة واستبداله بيوم 17 ديسمبر طمس هذا التاريخ ورمزيته.

و في الأثناء دعا الحامي،كل القوى الديمقراطية الى العمل على عدد من الملفات ذات الاهتمام المشترك لصياغة بدائل تكون قادرة على إقناع الشعب التونسي على إدارة الأزمة وحل الإشكاليات العالقة .

وأفاد بأن منتدى القوى الديمقراطية سيعمل مع تنسيقية القوى الديمقراطية التقدمية المتكونة من عديد الاحزاب منها حزب العمال والتيار الديمقراطي وحزب القطب وحزب التكتل على التنبيه من مخاطر تقلص فضاء الحريات والعمل على ايجاد تصورات وحلول بديلة عدة من شانها ان تساهم في ازدهار وتقدم البلاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى