الرئيسية / الأخبار / الأخبار الوطنية / الكشف عن هوية أحد الإرهابيين الذين تم القضاء عليهما في جبل بيرينو

الكشف عن هوية أحد الإرهابيين الذين تم القضاء عليهما في جبل بيرينو

أفاد الناطق الرسمي بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب، سفيان السليتي، بأن المدعو “عاطف الحناشي” هو أحد العنصرين الإرهابيين اللذين تم القضاء عليهما خلال العملية الأمنية الإستباقية التي نفذتها وحدات الحرس الوطني، مساء الثلاثاء بجبل بيرينو من ولاية القصرين. وهو من قيادات ما يسمى بكتيبة “عقبة بن نافع” ومن العناصر الخطيرة جدا ومورط أيضا في عديد القضايا.

وأوضح السليتي في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، أنه وعلى عكس ما تم تداوله في بعض وسائل الإعلام والمواقع الإخبارية الإلكترونية، فإن العنصر الإرهابي الثاني الذي تم القضاء عليه في هذه العملية، “ليس المدعو مراد الشايب (شقيق لقمان أبو صخر)، وإنما هو شخص آخر يحمل الجنسية الجزائرية”.

وبخصوص العنصر الإرهابي الثالث والذي تم إلقاء القبض عليه صباح الأربعاء، قال المصدر ذاته إنه “تجاوز مرحلة الخطر”، بعد أن كانت حالة الصحية حرجة، بسبب الإصابات الخطيرة التي لحقت به خلال العملية الأمنية.

وأضاف أن هذا العنصر “مورط في عديد القضايا الإرهابية منها عملية بوشبكة والتي استهدفت في 2016 أربعة من أعوان الحرس وكذلك عملية هنشير التلة.”

يذكر أن وحدات للحرس الوطني كانت نصبت مساء أمس الثلاثاء، بجبل بيرينو من ولاية القصرين، كمينا لمجموعة إرهابية تابعة لما يعرف بكتيبة “عقبة بن نافع”.

وقد تم القضاء خلال هذه العملية الأمنية الإستباقية على إرهابيين إثنين وحجز عدد من الأسلحة، قبل أن يتم القبض صباح الأربعاء على عنصر إرهابي ثالث.

كما جاء في بلاغ صادر في وقت سابق عن وزارة الداخلية، أن الوحدات الأمنية تمكّنت خلال هذه العمليّة المتواصلة، من حجز أربع بنادق نوع “كلاشنيكوف” و7 مخازن (شارجور) تابعة لسلاح نوع “كلاشنيكوف”، إلى جانب رمّانة يدويّة واحدة وكمية هامّة من الذخيرة و3 صواعق تقليديّة الصّنع وهواتف جوّالة.

عن karamafm

شاهد أيضاً

سيدي بوزيد: القبض على عنصر تكفيري اصيل معتمديّة جلمة

أفادت وزارة الداخلية في بلاغ لها اليوم الخميس21/06/2018 بتمكّن فرقة الأبحاث والتفتيش للحرس الوطني بسيدي …